- شهيّب : ذاهبون الى مشكلة كبيرة في غياب البدائل لمطمري الكوستابرافا وبرج حمود-رأس وزير البيئة طارق الخطيب اجتماعاً ظهر اليوم ضمّ اتحاد بلديات الكورة برئاسة كريم بو كريم وبمشاركة عدد من رؤساء الدوائر في الوزارة للبحث في المشاكل
قطاع الأرض
تؤثر خطط إدارة الاراضي بشكل كبير على البيئة الطبيعية والسكنية. في لبنان، إن الممارسات الحالية لإدارة الاراضي ليست مستدامة كونها تستمرّ بتدمير قاعدة الموارد الطبيعيّة في البلد) التربة، المياه، الغطاء الاخضر، والمناظر الطبيعيّة(. وفيما ساعدت الممارسات التقليديّة مثل تجليل الأراضي، الرعي المنظم، وإدارة الأحراج على حماية الأراضي، أحدثت الممارسات الحديثة  (والتي ظهر عددٌ كبيرٌ منها خلال الحرب الأهليّة( تغييرا" كبيرا" في البنية الطبيعيّة والاجتماعيّة لأراضينا لا سيّما في مفهومنا للموارد الطبيعيّة. فالنموّ السكّاني والخسارة المستمرّة للأراضي الصالحة للزراعة وفقدان التنوّع البيولوجي والاهتمامات حول الأمن الغذائي وإرتفاع تكاليف البُنى التحتيّة بسبب التزايد السكّاني والزحف العمراني تشكّل كلّها عوامل رئيسية التي تؤثر على موارد الاراضي، بيئتنا الطبيعية، وتصرفاتنا الاجتماعية .